مجلة الاستنباط.. صدور العدد الثاني عشر في تسعة بحوث

37

صدر حديثاً عن مركز عين للدراسات والبحوث المعاصرة في النجف الأشرف العدد الجديد (12) من مجلة الاستنباط، وهي دورية تعنی بالبحوث في المجالات الفقهية والأصولية والحديثية والرجالية ومناهج الاستنباط والأنظمة الفقهية العامة.

ساهم فيها مجموعة من علماء وفضلاء الحوزة العلمية وجملة من الأساتذة والباحثين. وتوزع المجلة في النجف الأشرف وقم المقدسة.

تناولت مجلة الاستنباط في عددها الثاني عشر ( السنة الخامسة -١٤٤3-٢٠٢١م) بأبوابها التالية الثلاثة وهي: بحوث تأصيلية، وبحوث ودراسات، ونوافذ علمية، عدة دراسات وبحوث  (تسعة بحوث).

 

محتويات العدد 

1- إثارة رجالية – معرفة خط الإمام في التوقيعات

الشيخ ثامر الساعدي – رئيس التحرير

بحوث تاصيلية
2- انفعال الماء المضاف بملاقاة النجس دون المتنجس وعدم انفعال المضاف الكثير كثرة مفرطة

آية الله الشيخ محمد اليعقوبي

3- اشتراط الحرية والحياة في مرجع التقليد /۲

آية الله السيد محمود الهاشمي الشاهرودي “ره”

4- إرث قرابة الأم من الدية / 1 

الشيخ الدكتور خالد غفوري الحسني

 

بحوث ودراسات

5- نفي ركنية تكبيرة الإحرام

الشيخ عباس خليفة السعدي

6- تبعية حجية الدلالة الالتزامية للدلالة المطابقية

الشيخ صالح الخالدي.

7-  شروط المحاماة في الفقه الإسلامي – عرض مقارن/١

السيد عادل الموسوي الخرسان.

نوافذ علمية

نافذة تنقيح الموضوعات-المنتجات الكحولية- أنواعها

تحقيق مركز تنقيح الموضوعات

ترجمة: د. مصطفى الغفوري

نافذة ضوء على التراث –  إطلالة على التراث الفقهي حول مفطرية الدخان في الصوم

الشيخ حسين حلبيان

 

تحميل المجلة

مجلة الاستنباط- العدد ١٢

 

ضوابط النشر:

ترحِّب مجلة الاستنباط بالبحوث في المجالات الفقهية والاُصولية والحديثية والرجالية ومناهج الإستنباط والأنظمة الفقهية العامة.
يشترط في المقالات المرسلة الإلتزام بأصول البحث العلمي على مستوى: المنهج، الهيكلية، التوثيق، المصطلحات.
أن لا تكون المقالات قد نُشرت أو اُرسلت للنشر في كتاب أو إصدار عربي آخر.
أن لا يتجاوز حجم المقالة (25) صفحة.
كون المقالات مطبوعة بالآلة الكاتبة.
تخضع المقالات المرسلة لتقويم هيئة التحرير .
المجلة غير ملزمة بإعادة المقالات لأصحابها.
يحقّ لهيئة التحرير تعديل الصياغة والتعبير مع المحافظة على المضمون.
للمجلة الحق في إعادة نشر المقالات منفصلة أو ضمن كتاب.
ما تنشره المجلة لا يعبر بالضرورة عن وجهة نظرها.
يخضع ترتيب المقالات المنشورة لاعتبارات فنيّة صرفة.